الثلاثاء، 21 فبراير، 2012

شيوخ عشائر الديوانية يطالبون بحقوق المرأة

تحت شعار تعزيزاً لدور المرأة العراقية القيادية عقدت الشبكة الوطنية للمرأة القيادية / فرع الديوانية بالتعاون مع اتحاد الحقوقيين العراقيين / فرع الديوانية ندوة تثقيفية للنهوض بواقع المرأة العراقية مع شيوخ و وجهاء عشائر الديوانية .
و ابتدأت الندوة بتعريف الحاضرين بهذه الشبكة من قبل نورس الشباني التي بينت أنها أحد أعضائها عن محافظة الديوانية، تلى ذلك استعراض سريع لتاريخ المعاهدات الدولية لحقوق الإنسان من قبل رئيس اتحاد الحقوقيين العراقيين / فرع الديوانية عباس عنيد غانم الذي أوضح مدى تطابق و تعارض هذه المعاهدات مع الأعراف الاجتماعية العراقية ...
ثم تطرق غانم إلى مدى إنصاف الدستور العراقي و القوانين العراقية للمرأة ، و أكد على أن نشر الوعي بحقوق المرأة مُناط بتوفر ثلاثة أمور هي قيام رجال الدين بنشر التوعية بأهمية دور المرأة في المجتمع و حقوقها في الدين الإسلامي أما الأمر الثاني هو تحفيز الواعز الوطني لدى المثقفين و الأكادميين لنشر هذه التوعية أما الأمر الأخير فهو التذكير بالقوانين التي تحاسب من يتعدى على حقوق المرأة .
كما شاركت رئيسة القسم الثقافي في مؤسسة الشهداء ضحى الحسيني ببحث عن دور المرأة بين العصرين ، أشارت فيه على القيمة التي أعطاها الدين الإسلامي للمرأة بصورة مميزة عن بقية الأديان ، و استعرضت أمثلة عديدة من النساء البارزات منذ بداية الإسلام و حتى وقتنا الحالي ، كما أكدت على أهمية دور المرأة في النشأة الصحيحة للأجيال و ضمان التزامهم الديني و وطنيتهم تجاه البلد .
ثم أثار المشاركون في الندوة من شيوخ عشائر الديوانية و وجهائها مواضيع عديدة منها النهوة في العرف العشائري و الزواج القسري بأنواعه ، و أكدوا على أن هذه الظواهر بدأت تضمحل شيئاً فشيئاً بسبب تزايد الوعي الديني و الثقافي لدى المجتمع ، كما أشاروا إلى أهمية إتمام التعليم للفتيات في الوقت الذي أعزوا السبب في سحب الأبناء من المدارس إلى الجانب الاقتصادي للأسرة الديوانية .
و اختتمت الندوة بتسجيل عدة توصيات أهمها : زيادة رقعة شمول الأرامل و المطلقات برواتب الرعاية الاجتماعية و زيادة قيمة هذه الرواتب و شمولهن بنسبة من التعيينات ، و لأهمية التعليم فقد تضمنت التوصيات ضرورة جعل التعليم إلزامياً حتى نهاية المرحلة المتوسطة و متابعة تطبيق ذلك من الجهات المختصة و تعزيز مبادرات محو الأمية ، كما تضمنت التوصيات فقرة يناط تطبيقها بشيوخ العشائر أنفسهم و هي الأخذ على عاتقهم إنهاء جميع أشكال اضطهاد المرأة في العادات و التقاليد العشائرية و التي بالإضافة إلى أنها تجحف بحق المرأة فهي تتعارض مع الدين الإسلامي على حد تعبير الشباني .

هناك 3 تعليقات:

  1. اتمنى لك التوفيق يا نورس وكنت اتمنى ايضاً ان اكون حاضراً في هذه الندوة التي سمعت عنها اخباراً طيبة وتجاوباً من قبل الحاضرين ولكن في مناسبات مقبلة انشاء الله

    ردحذف
  2. شكراً ذو الفقار و لك التوفيق يا رب ... و كان يهمني حضورك لكن إن شاء الله في المناسبات و الندوات القادمة

    ردحذف
  3. لك اصدق الدعوات بالتوفيق على طرح هذا البرنامج ، وعلى من كان حاضرا العمل الجدي لا التنظير فقط لحل تلك الفاقة التي باتت تنخر في مجتمعنا وتزيد الظلم والاضطهاد على المراة العراقية

    ردحذف

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.